من ذاكرة الطقس

في مثل هذه الأيام … ذكريات لا تنسى للعاصفة الثلجية “هدى”

طقس بلاد الشام

 
 
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
وأسعد الله أوقاتكم ..

 
 

تمر علينا هذه الأيام اليوم الذكرى السنوية السابعة للعاصفة الثلجية التي اصطلح على تسميتها “هدى”، والتي بدأ تأثيرها على بلاد الشام يوم الأربعاء 7-1-2015 وعملت على هطول أمطار غزيرة شملت معظم المناطق وتساقط كثيف للثلوج بدأ على رتفاعات متوسطة وتدنى إلى مستويات قريبة من سطح البحر في نهاية المنخفض !.

 
 
 

كيفية تكون العاصفة الثلجية

 
 

تدفق هواء بارد من شمال ووسط أوروبا باتجاه شرق البحر الأبيض المتوسط، نتج عنه تكوّن منخفض جوي فوق اليونان، ثم تعمق هذا المنخفض الجوي في اليوم التالي وتحرك باتجاه الشرق وأصبح يتمركز ما بين جزيرة قبرص وجزيرة كريت .
 
 
ومع استمرار تدفق الهواء البارد باتجاه الشرق، تعمق المنخفض الجوي وتمركز شمال جزيرة قبرص بقيم ضغط جوي أقل مما كانت عليه، وبالتالي اقتربت الجبهة الهوائية المصاحبة لهذا المنخفض الجوي وعندها بدأ تأثّر بلاد الشام بالعاصفة الثلجية المترافقة مع كتلة هوائية قطبية شديدة البرودة ورطبة قادمة من أوروبا.

 
 

هكذا كانت مدينة دمشق تلبس أجمل حلة بيضاء وليس دمشق فقط بل أجزاء واسعة من مناطق بلاد الشام ، تبع ذلك موجة إنجماد قاسية حيث وصلت الحرارة في عمان لحدود 8 درجات تحت الصفر ليلا.

 
 

دمشق ركن الدين جامع سعيد باشا

 
 

عمان الغربية

 
 

نسأل الله أن يجعلها متبوعة لا مقطوعة..

 
 

إلى هنا…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

يرجى تعطيل حاجب الإعلانات لتتمكن من دخول الموقع

لتتمكن من دخول الموقع يرجى تعطيل حاجب الإعلانات